سماكيــن الشــرق اون لايــن
عزيزى الزائر يرجى التكرم بالدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى اسرة المنتدى ..

شيىء جميل جدا ان يكون لبلدك موقع على الانترنت والاجمل منه ان كل شباب البلد يشاركو فيه

نتشرف بانضمامك معنا

مع تحيات ادارة المنتدى


بوابة سماكين الشرق الاولى على الانترنت
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأسباب الجالبة للرزق الحلال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد سامى بلال
شخصية هامة
شخصية هامة
avatar

عدد الرسائل : 185

مُساهمةموضوع: الأسباب الجالبة للرزق الحلال   السبت مايو 29, 2010 8:42 pm



بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله - صلى الله عليه وسلم -



أعلم أخي المسلم أن الرزق لايقتصر على المال فقط ، بل أن الرزق هو كل ماتقوم به حياة الكائن الحي مادياً كان أو معنوياً ، فالإيمان رزق و كذلك حب النبي و حب صحابته و العلم و الخلق الحسن و الحكمة و الصحة و الزوجة الصالحة و العمل الذي لا يلهي عن طاعة الله ، و المتكفل بالأرزاق كلها هو الله تعالى .. حيث قال تعالى{إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ } (58) سورة الذاريات – و قال {وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ إِلاَّ عَلَى اللّهِ رِزْقُهَا} (6) سورة هود و أعلم أن سبب الحرمان من الرزق و المعيشة الضنك هو الذنوب و البعد عن الله حيث قال تعالى {وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا} (124) سورة طـه و قال عليه الصلاة و السلام " إن العبد ليحرم الرزق بالذنب يصيبه " و إليك أخي في الله بعض الأسباب الجالبة للرزق الحلال ...



الأخذ بالأسباب
لا يتم تحصيل الرزق إلا بالأخذ بأسباب تحصيله .. قال تعالى { هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ ذَلُولًا فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِن رِّزْقِهِ } (15) سورة الملك – و قال {فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِن فَضْلِ اللَّهِ } (10) سورة الجمعة

التوكل

قال تعالى { وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ} (3) سورة الطلاق – و قال عليه الصلاة والسلام " لو أنكم توكلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير .. تغدو خماصا و تعود بطانا " و التوكل هو صدق أعتماد القلب على الله مع الأخذ بالأسباب و لاحظ أخي في الله أن التوكل لا يناقض الأخذ بالأساب بل أنهما مكملان لبعضهما ، فالأخذ بالأسباب سنة النبي .. و التوكل على الله حال النبي .. فمن كان على حال النبي .. فلا ينبغي أن يترك سنة النبي


التقوى
قال تعالى { وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا * وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ } (2) (3) سورة الطلاق – و قال{وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُواْ وَاتَّقَواْ لَفَتَحْنَا عَلَيْهِم بَرَكَاتٍ مِّنَ السَّمَاء وَالأَرْضِ وَلَكِن كَذَّبُواْ فَأَخَذْنَاهُم بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ} (96) سورة الأعراف – و التقوى هي أن تجعل بينك و بين سخط الله وقاية و يتحقق ذلك بأن يجدك الله حيث أمرك و ألا يجدك حيث نهاك

الطاعة و الإستقامة
قال تعالى{ وَأَلَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُم مَّاء غَدَقًا} (16) سورة الجن و قال عليه الصلاة و السلام " من كانت الآخرة همه جعل الله غناه في قلبه و جمع عليه شمله و أتته الدنيا و هي راغمة .. و من كانت الدنيا همه فرّق الله عليه شمله و جعل فقره بين عينيه و لم يأته من الدنيا إلا ما قدر له " - و قال " لا يحملن أحدكم إستبطاء الرزق أن يطلبه بمعصية الله فإن ما عند الله لا ينال إلا بطاعته "

التوبة و الاستغفار
قال تعالى { فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا}(10) (11) (12) سورة نوح - و قال عليه الصلاة و السلام " من لزم الإستغفار جعل الله له من كل ضيق مخرجا و من كل هم فرجا و رزقه من حيث لا يحتسب " و تذكر أخي في الله أنه ما نزل بلاء إلا بذنب و ما رفع إلا بتوبة

الإنفاق في سبيل الله
قال تعالى { قُلْ إِنَّ رَبِّي يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاء مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِرُ لَهُ وَمَا أَنفَقْتُم مِّن شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ} (39) سورة سبأ- و قال عز و جل في الحديث القدسي " يا أبن آدم أَنفق .. أُنفق عليك " و قال عليه الصلاة و السلام " ما من يوم يصبح العباد فيه إلا ملكان ينزلان فيقول أحدهما اللهم أعط منفقا ً خلفا و يقول الآخر اللهم أعط ممسكا ً تلفا "

شكر النعمة
قال تعالى { وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ} (7) سورة إبراهيم – و أركان الشكر هي * الأعتراف بالنعم باطنا ً .. * التحدث بالنعم ظاهرا ً .. * توظيف النعم في طاعة الله

التفرغ للعبادة
قال عز و جل في الحديث القدسي " يا أبن آدم تفرغ لعبادتي أملأ صدرك غنى و أسد فقرك .. و إلا تفعل ملأت يدك شغلا ً و لم أسد فقرك "

الزواج
قال تعالى { وَأَنكِحُوا الْأَيَامَى مِنكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِن يَكُونُوا فُقَرَاء يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ} (32) سورة النــور - قال عمر بن الخطاب " عجبت لمن قر أ هذه الآية و لم يلتمس الرزق في النكاح "

إنجاب الذرية
قال تعالى { وَلاَ تَقْتُلُواْ أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُم } (31) سورة الإسراء – و قـــال { وَلاَ تَقْتُلُواْ أَوْلاَدَكُم مِّنْ إمْلاَقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُكُمْ وَإِيَّاهُمْ } (151) سورة الأنعام

صلة الرحم
قال عليه الصلاة و السلام " من أحب أن يبسط له رزقه ، و ينسأ له في أثره .. فليصل رحمه "

الدعاء
قال عز و جل في الحديث القدسي " يا عبادي كلكم جائع إلا من أطعمته فاستطعموني أطعمكم .. يا عبادي كلكم عار إلا من كسوته فاستكسوني أكسكم " – و كان من دعائه عليه الصلاة و السلام " اللهم إني أسالك الهدى و التقى و العفاف و الغنى " و قال " من أصابته فاقة فأنزلها بالناس لم تسد فاقته .. و من أنزلها بالله فيوشك الله له برزق عاجل أو آجل "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ahmedbelal.forumotion.com
الزهرة البيضاء
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد الرسائل : 36

مُساهمةموضوع: رد: الأسباب الجالبة للرزق الحلال   الأحد يونيو 06, 2010 3:13 am

الرزق يارب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الأسباب الجالبة للرزق الحلال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سماكيــن الشــرق اون لايــن  :: الاقسام الاسلامية :: الاسلامى العام-
انتقل الى: